القياس النفسي بين الأهمية والتهميش

أضاف علم النّفس للمعرفة البشريّة القدرةَ على قياس المفاهيم المجرّدة أو البنائيّة. هذه المفاهيم لا يمكن قياسها بالطّرق الفيزيائيّة (بالميزان أو بأدوات قياس البعد) لأنّه لا وزن ولا حجم لها؛ وإنّما يتمّ قياسها بتعريفها بدقّة تسمح لنا أن نبني مقاييس خاصّة لقياسها تسمّى بالمقاييس النّفسيّة. على الرّغم من أنّ البعض لا يستوعب أهمّيّتها، إلّا أنّها تعطي علم النّفس مصداقيّة وثقل، وتجعل مفاهيمه قابلة للقياس.

أكمل القراءة القياس النفسي بين الأهمية والتهميش